أخبار الصحة

قرار رئيس الجمهورية بالفتح الجزئي للحدود قرار صائب وجاء لأسباب انسانية

الدكتور بقاط بركاني رئيس عمادة الأطباء في الجزائر يصرح

الدكتور بقاط بركاني رئيس عمادة الأطباء في الجزائر يصرح

قرار رئيس الجمهورية بالفتح الجزئي للحدود قرار صائب وجاء لأسباب انسانية

أكد، الدكتور بقاط بركاني رئيس عمادة الأطباء في الجزائر ، أن قرار رئيس الجمهورية بالفتح الجزئي للحدود قرار صائب وجاء لأسباب انسانية وصحية واقتصادية وسياسية، وايضا لان الحالة الوبائية في البلاد مستقرة، ومن غير الممكن مواصلة الغلق، وضروري جدا الانفتاح لكن بتطبيق بروتوكول صحي صارم على جميع المسافرين، على أن يكون تحديد موعد 01 جوان للفتح الجزئي جاء للتحضير الجيد للبروتوكول الصحي وايضا المطارات والحدود، فيما ستكون الأولويات في هذه الرحلات ستكون للمرضى والحالات الحرجة والعالقين منذ أشهر ، القنصليات سيكون لها دور كبير لانجاح العملية كون كل شي مسجل عندها .

واضاف الدكتور بقاط أن البروتوكول المقترح هو نفسه المطبق في كل دول العالم، يتضمن كشف pcr ل 36 ساعة قبل اقلاع الطائرة، وعند الوصول ضرورة اجراء كشف سريع لكل مسافر لمدة 15 د، ومن تثبت تحاليله سلبية يامكانه المغادرة فورا، واصحاب التحاليل الايجايبة يحولون مباشرة للحجر الصحي، حيث ستكون مدة الحجر الصحي 10 ايام للقادمين من اوروبا و 15 يوما للقادمين من آسيا خاصة الهند وتركيا بالنسبة للاشخاص الذين تثبت اصابتهم بالفيروس ، أما أصحاب الحجر الصحي يحولون الى فنادق مجهزة ومختارة من طرف السلطات العمومية .

كما أكد بقاط أنه يا يوجد أي خوف من الفتح الجزئي للحدود اذا طبقنا بشكل صارم البروتوكولات الصحية، وايضا لا نتوقع ارتفاعا كبيرا في عدد الحالات لان جميعها تعالج وتخضع لمراقبة يومية، مراقبة البروتوكولات الصحية على عاتق إدارة المطارات، وشركات الطيران ومؤسسات الجمارك والأمن وشرطة الحدود، أما اللجنة العلمية فدورها المتابعة والتقييم .

أما فيما تعلق بالسلالات العشرون الموجودة في الجزائر فقد أكد أنها لا تخيف لانه تمت معالجتها والمراقبة متواصلة والحالة الوبائية مستقرة، كما أننا نحتاج إلى تسريع عملية التلقيح خاصة اننا سنستقبل كميات كبيرة من اللقاحات في الأيام القادمة، في ظل الأوضاع الحالية المستقرة لا مجال للحديث عن مزيد من إجراءات الحجر الصحي، وساعات الحجر الليلية كافية وفعالة في هذا الوقت بالتحديد، وأنه يجب الحرص على التطبيق الصارم لإجراءات الوقاية وتدابيرها من أجل تفادي خطر العودة إلى نقطة الصفر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات