أخبار الصحة

“يجب رفع وتيرة التلقيح بجميع الولايات من أجل اكتساب المناعة الجماعية”

رئيس اتحاد الأطباء الجزائريين لناحية الشرق

رئيس اتحاد الأطباء الجزائريين لناحية الشرق

“يجب رفع وتيرة التلقيح بجميع الولايات من أجل اكتساب المناعة الجماعية”

أكد، رئيس اتحاد الأطباء الجزائريين لناحية الشرق الدكتور “خالد السعيد” أنه يجب رفع وتيرة التلقيح بجميع الولايات من اجل اكتساب المناعة الجماعية، وأضاف أن خطاب الطمأنة بانتهاء كورونا والتراخي سببان رئيسان في ارتفاع حصيلة الإصابات في الأيام الأخيرة، و أن التراخي والتخلي عن تدابير الوقاية سعيد الجزائر إلى المربع الأول.

و أضاف الدكتور خالد السعيد أن الجزائر سجلت إصابة الفئات الأقل سنا بمعنى بين 40 و50 سنة مع ملاحظة نقل العدوى من كبار السن إلى الشباب بعدما كانت العكس، حيث أن مريض في ال 65 سنة نقل العدوى إلى ولديه البالغين 35 و40 سنة، موضحا أن فيروس كورونا أصبح مخادع وفي كل مرة يكسب معركة المقاومة للعلاج، خاصة وأنا السلالة المتحورة لم تكشف عن جميع أعراضها ، هذه الأخيرة متعددة الأشكال والأنواع، حيث توجد أعراض هضمية من إسهال وتعب وقيئ دون فقدان الشم والذوق ودون ارتفاع درجة الحرارة مع فقدان الشهية وهو ما  يصعب  التشخيص، ومن أعراض السلالة المتحورة الآلام الحادة في المفاصل، كما أكد الدكتور سعيد أن الوضعية الوبائية مقلقة لكن الفرصة لا تزال مواتية للتدارك باحترام إجراءات الوقاية خاصة وان السلالة المتحورة تستوطن مباشرة في الرئتين دون الأنف والبلعوم، كما أن استيطان السلالة في الرئتين قد يؤدي إلى تحاليل سالبة لان العينات لم تؤخذ  من مكان الاستيطان للفيروس.

كما أكد الخبراء أن المناعة الجماعية تكون بالتلقيح لـ 75% من المواطنين، مع ضرورة تلقيح مرضى السكرى وارتفاع ضغط الدم، و يجب أن يتم في حالة مستقرة للسكري والضغط للحصول على مناعة كاملة، أما فيما تعلق بضبط الأرقام المتعلقة بالوباء، فقد أكد الدكتور سعيد أنها تمر عبر تعميم الحق في الاستفادة من PCR للجميع أو اعتماد بقية التحاليل، وفي الأخير حذر من التهاون الفردي والجماعي مع التنويه  بخطورة الحاملين الأصحاء الناقلين للعدوى في صمت، ورغم توفر الأوكسجين والتغلب على الأزمة وجب التأكيد بأن الوقاية خير من العلاج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات